أحداث ومستجداتأخبار ثقافيةأخبار جهويةأخبار علميةأخبار محليةأخبار وطنيةجمعيات ومنظمات

الجديد في مجال الطاقات المتجددة والهندسة الكهربائية بتطاوين

احداث وحدة للبحث العلمي بالمعهد العالي للدراسات التكنولوجية بتطاوين

بشرى نزفها إلى الباحثين والمهندسين بتطاوين في مجال الهندسة الكهربائية والطاقات المتجددة بتركيز وحدة بحث بمخبر المعهد العالي للدراسات التكنولوجية بتطاوين مؤخرا بدأت في استقبال الطلبة والمهندسين للتسجيل بالمرحلة الثالثة في رسالة الماجستير دون الحاجة الى التنقل خارج الولاية. هذا وقد أمضى كل من المعهد العالي للدراسات التكنولوجية بتطاوين ومخبر البحث في الهندسة الكهربائية والطاقات المتجددة بتونس والمدرسة الوطنية العليا للمهندسين بتونس اتفاقية تعاون وشراكة يتم بمقتضاه بعث وحدة بحث تحت اشراف المخبر المذكور وبالمدرسة المذكورة.

وبلغنا من مصدر رسمي أن رئيس مخبر البحث في الطاقات المتجددة والهندسة الكهربائية من المدرسة الوطنية العليا للمهندسين بتونس والوفد المرافق سيقومون هذه الأيام القريبة بزيارة عمل الى المعهد العالي للدراسات التكنولوجية بتطاوين يطلعون فيها على الأستعدادات لانطلاق وحدة البحث المشار إليها بتطاوين.

للتذكير ان تحقيق هذه النتائج الباهرة في مجال بعث شعبة جامعية في اختصاص الطاقات المتجددة بتطاوين واحداث وحدة بحث في الهندسة الكهربائية والطاقات المتجددة في مرحلة ثانية بفضل جهود الادارة والهيئة العلمية بالمعهد وبدعم كبير من مكونات المجتمع المدني بتطاوين وعلى رأسها جمعية حماية البيئة والتنمية المستدامة بتطاوبن التي راهنت على امكانية تحويل ولاية تطاوين إلى مركز وطني للطاقات المتجددة .

وقد احتضن المعهد العالي للدراسات التكنولوجية بتطاوين صائفة 2017 أشغال المنتدى البيئي الخامس حول دور الطاقات المتجددة في النهوض بالتنمية المستدامة الذي نظمته جمعية حماية البيئة والتنمية المستدامة بتطاوين بالتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وقد أثمر المنتدى البيئي الخاص بعث شعبة جديدة تدرس الطاقات المتجددة بتطاوين.

وفي صائفة 2018 نظمت الجمعية بالتعاون مع المعهد المنتدى البيئي السادس من خلال ندوة مغاربية حول الطاقات المتجددة والاقتصاد الأخضر تم خلالها اقرار احداث وحدة البحث المذكورة باشرف مخبر البحث في الطاقات المتجددة والهندسة الريفية بالمدرسة الوطنية العليا للمهندسين بتونس…

مبروك للباحثين في تطاوين … تنمية الجهة لا تُبنى ولا تحقق إلاّ بسواعد أبنائها .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *